xxxxxxxxxxxx xxxxxxxxxxxx

الحزب الشيوعي والجبهة يدينان العدوان الإرهابي على جنازة الشهيدة أبو عاقلة

الحزب الشيوعي والجبهة يدينان العدوان الإرهابي على جنازة الشهيدة أبو عاقلة
14/5/2022
المصدر : الكرمل للإعلام
 

أدان الحزب الشيوعي والجبهة الديمقراطية، "العدوان الإرهابي الشرس، الذي شهده أمس الجمعة العالم بأسره، على جنازة الشهيدة شيرين أبو عاقلة في القدس المحتلة، التي اغتالها جيش الاحتلال الإسرائيلي خلال القيام بواجبها المهني في مخيم جنين صباح يوم الأربعاء 11 أيار الجاري" ، وأشارا إلى أنه "عدوان يؤكد مجددًا، طبيعة الاحتلال الوحشية".

وقال الحزب الشيوعي والجبهة في بيان وصل "الكرمل" اليوم، السبت، إن "هذا الطوفان البشري، الذي شارك في الجنازة، وجّه رسالة واضحة للاحتلال الإسرائيلي والعالم أجمع: أن القدس الشرقية مهما طال احتلالها فهي فلسطينية، وعاصمة الدولة الفلسطينية العتيدة".

وأضافا: "لم يشهد التاريخ المعاصر مثل هذه الوحشية، التي بدأت باغتيال شيرين أبو عاقلة، ولاحقت عائلتها حتى قبل وصول الجثمان اليها، وسّعت لفرض قيود على بيتها وبيت العزاء، ثم بدأ العدوان الشرس لحظة خروجها من المستشفى، ليرى العالم كله ضرب حملة النعش الذي كاد أن يسقط من يد حامليه، ثم ملاحقة وضرب المشيّعين حول الكنيسة وحتى دخولهم المقبرة".

وتابعا "لقد رأى العالم هستيريا قوات الاحتلال التي تلقت أوامرها من حكومتها، ومن أكبر المسؤولين عنها، وكل هذه الحكومة مُدانة بعنصريتها وعدوانيتها، فهذه جريمة لا تعكس فقط أزمة الحكم الإسرائيلي والاحتلال، وإنما أيضا تعكس العقلية السائدة في سدة الحكم الإسرائيلي وجيشه ومؤسساته".

وأكّدا على أن "العالم مطالب بملاحقة حكام إسرائيل على كل جرائمهم، وجريمة اغتيال الشهيدة شيرين أبو عاقلة، عدة مرات".

 
 

للمزيد : أرشيف القسم